حمادي الجبالي
حمادي الجبالي

علّق رئيس الحكومة الأسبق حمادي الجبالي على قضية ما يعرف بالغرفة السوداء، قائلا إنها قضية ”تم إلصاقها بحركة النهضة لأنها مغضوب عليها من قبل أحد الأطراف السياسي، مضيفا أنه تم إخراج هذا الملف وإعطاؤه لجهات معينة سُمّيت ”كذبا” هيئة الدفاع -في إشارة منه إلى هيئة الدفاع عن الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي- لإقحام الحركة في ملف الاغتيالات السياسية.

وتابع في حوار مع مراسلتنا إيناس الهمامي ”الباجي كي ما تفاهمش مع النهضة جبد كل الملفات… شوفوا طريق آخر لغلبان النهضة”. واستدرك قائلا ”لست مدافعا عن حركة النهضة فأنا مستقلّ تماما في قراري السياسي وفي الإدارة و التمويل..”.

كما إنتقد في السياق ذاته المشككين في نزاهة وحياد القضاء، معتبرا أن هناك خلط بين الوثائق التي تم حجزها بتلك الغرفة وبين ملفات الاغتيالات السياسية، وفق تصريحه. ولفت إلى ”أننا أمام قضية وجود وثائق و ليس قضية أمن موازي كما تم الترويج له”.

وإتهم الجبالي أطرافا داخلية وخارجية بالضلوع في عملية اغتيال الشهيد شكري بلعيد للإطاحة بالثورة ولتصفية حساباته، على حد تعبيره .

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here