بوتفليقة
بوتفليقة

أكد مصدر جزائري موثوق أن طائرة الرئيس الجزائري، عبدالعزيز بوتفليقة، التي عادت، أمس السبت، من جنيف إلى الجزائر من دون الرئيس، قد كانت تحمل القرير الطبي المتعلق بصحة بوتفليقة.

وبحسب ذات المصدر، رفض الافصاح عن هويته لدواع أمنية، يشير التقرير الطبي الى تعكر الحالة الصحية لعبد العزيز بوتفليقة والى موته السريري.

وتحدث التقرير الطبي عن ضرورة إجراء عملية جراحية لعبد العزيز بوتفيلقة الذي يتم اياوئه في مستشفى جنيف في قسم معزول.

وفي وقت سابق ذكرت روسيا اليوم، نقلا عن مصدر طبي أن حالة الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة حرجة جدا، مضيفة أنه كان من المقرر أن يخضع بوتفليقة لعملية جراحية لكن وضعه الصحي لم يسمح بذلك.

وذكرت أن ناصر بوتفليقة شقيق الرئيس الجزائري ومستشاره بزيارة أخيه في مشفاه بجنيف مساء الجمعة.

ونقلت قناة “يورونيوز” عن مصدر أمني جزائري مساء أمس أن طائرة بوتفليقة عادت من جنيف إلى الجزائر دون أن يكون الرئيس على متنها.

وأصدرت الرئاسة الجزائرية بياناً في وقت سابق أعلنت فيه أن بوتفليقة سيتواجد بجنيف لمدة 48 ساعة لإجراء فحوصات روتينية.

ترك الرد

Please enter your comment!
Please enter your name here